Business is booming.

“الترجمة وإشكالات المثاقفة”: من العربية إلى اللغات الشرقية وبالعكس

0

انطلق أمس مؤتمر "الترجمة وإشكالات المثاقفة" الذي ينظّمه "منتدى العلاقات العربية والدولية" في الدوحة، في دورته السابعة ويتواصل لأربعة أيام، انطلاقا من الأربعاء 16 كانون الأول/ ديسمبر بمشاركة نخبة من المترجمين والأكاديميين والباحثين من بلدان وخلفيات مختلفة.

تتوزع الأوراق البحثية للمؤتمر على سبع جلسات تتناول كلّ واحدة منها محوراً محدداً؛ في الجلسة الأولى: إشكالات الترجمة العربية/الفارسية، وفي الثانية إشكالات الترجمة العربية من وإلى اللغات الكورية والبشتو والسويدية والهوسا، أما الجلسة الثالثة فتتناول كتاب لم يترجم بعد وتنبغي ترجمته.

الجلسة الرابعة تتناول إشكالات ترجمة الشعر، أما الجلسة الخامسة الترجمة والإشكالات الجندرية، بينما تناقش الجلسة السادسة إشكالات الترجمة الدينية، وتتناول الترجمة الأخيرة تنويعات ترجمية.

لأوّل مرة، ينظّم المؤتمر عن بعد عبر منصّة "زووم"، كما سيبثّ مباشرة عبر حسابات شبكات التواصل الاجتماعي لمنتدى العلاقات العربية والدولية. وانطلقت الجلسة الأولى بإدارة فاطمة برجكاني، وشارك فيها موسى بيدج بورقة تحت عنوان "ترجمة الأدب العربي الحديث إلى الفارسية بين حضور وغياب"، بينما يقدّم صادق خورشا مداخلة "حافظ الشيرازي واستلهامه للتراث الديني: قصة يوسف أنموذجاً" وفيها يقدم مراوحة بين فنية الاستدعاء وإشكالية ترجمة التراث العرفاني، في حين درس عبد النبي القيم "الترجمة العربية الفارسية"، ويحقق يوسف بكار في إشكالات الترجمة العربية- الفارسية. كذلك تقدم سندس كردآبادي ورقة بعنوان "ترجمة المقامات الفارسية إلى العربية: إشكالات وحلول"، ويشارك عاطي عبيات بعنوان "نهضة الترجمة في الحضارة (الإيرانية) الفارسية".

تتوزع الأوراق البحثية للمؤتمر على سبع جلسات تتناول كل واحدة منها محوراً محدداً

اليوم تشهد الجلسات أوارق عدّة، من بينها "إشكالات الترجمة العربية من/إلى اللغات الكورية والبشتو والسويدية والهوسا"، وقدم يون أون كيونغ ورقة بعنوان "الترجمة العربية-الكورية وإشكالات المثاقفة" أما عبد الجبار بهير فيتناول "احترافية الترجمة وموضوعيتها بين اللغة العربية ولغة البشتو في أفغانستان"، في حين يشارك مصطفى قاعود بمداخلة "الترجمة من العربية للسويدية وبالعكس لا تعكس مكانة اللغة العربية".

غداً، تقام ندوة بعنوان إشكالات ترجمة الشعر" لامتنان الصمادي، وقدّم رفعت عطفة ورقة بعنوان "إشكالات ترجمة الشعر الإسباني"، بينما يتناول يحيى عبد الله إسماعيل "المقاربة التفسيرية في ترجمة تعالق النص الشعري العبري بالنص التوراتي" إلى جانب غيرها من الأوراق.

يشهد اليوم الأخير أوراقاً تدرس إشكاالت الترجمة الدينية، وتتضمن محمد الديداوي "معضلة الاستحالة والتحويل في ترجمة النصوص الدينية الإسلامية"، ويشارك محمد بو الروايح بمداخلة حول "مشكلة ترجمة المصطلح الديني: الأسباب والحلول"، فيما تشارك هناء بلجرد بورقة حول "إشكالية الفقه والشريعة في الإسلاميات".

Original Article

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.