Business is booming.

الرئاسة الفرنسية تعلن إصابة ماكرون بفيروس كورونا

0

أعلنت الرئاسة الفرنسية، اليوم الخميس، إصابة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا الجديد، فيما أعلن كل من رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال ورئيس الوزراء الإسباني بيدور سانشيز، عن خضوعهما للعزل، إثر مخالطتهما الرئيس الفرنسي.

وقال الإليزيه، في بيان، بحسب ما أوردته "رويترز"، إنّ ماكرون أجرى اختباراً "بمجرد ظهور الأعراض الأولى". ولم يذكر البيان الموجز الأعراض التي يعاني منها ماكرون.

وذكر المصدر نفسه أنّ من غير المعروف حالياً كيف أصيب ماكرون بكورونا. وقال إنّ الرئيس الفرنسي سيعزل نفسه لمدة سبعة أيام، مضيفاً أنه "سيواصل العمل ويهتم بأنشطته عن بعد".

إلى ذلك، قالت متحدثة باسم الرئاسة الفرنسية لـ"رويترز"، اليوم الخميس، إن ماكرون سيلغي كل زياراته المقررة سلفاً، بما في ذلك زيارته للبنان، هذا الشهر.

وعلى صعيد متصل، أعلن رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي أن رئيس الوزراء جان كاستيكس سيعزل نفسه أيضاً.

وعلى ضوء إعلان إصابة ماكرون بالفيروس، أعلن كل من رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال ورئيس الوزراء الإسباني بيدور سانشيز، عن خضوعهما للعزل، إثر مخالطتهما الرئيس الفرنسي.

وكتب بارند ليتس، المتحدث باسم شارل ميشال في تغريدة أن ميشال "تبلغ من السلطات الفرنسية أنه لا يُعتبر حالة مخالطة. فهو يجري بشكل منتظم فحوصاً وقد جاءت نتيجة فحص أجراه الثلاثاء، سالبة. لكن احترازياً، سيخضع للعزل".

كما قال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء الإسباني في بيان إن سانشيز "سيخضع بدون تأخير لفحص لمعرفة وضعه"، كما أنه "سيلتزم بحجر حتى 24 كانون الأول/ديسمبر، عندما سيكون قد مضى عشرة أيام على لقائه الرئيس ماكرون في باريس".

ولم يتضح على الفور ما هي جهود تعقب المخالطين الجارية. وحضر ماكرون قمة الاتحاد الأوروبي نهاية الأسبوع الماضي، والتقى الأربعاء رئيس وزراء البرتغال. ولم يصدر تعليق فوري من المسؤولين البرتغاليين.

Original Article

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.