Business is booming.

سورية: هيئة تحرير الشام تعتقل ناشطاً إعلامياً في إدلب

0

اعتقل عناصر تابعون لهيئة تحرير الشام، مساء أمس الأربعاء، ناشطاً إعلامياً في محافظة إدلب، شمال غربي سورية، في مواصلة لسياستها الرامية إلى التضييق على الإعلام المحايد في الشمال السوري.

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" إن عناصر من الجهاز الأمني التابع للهيئة اعتقلوا الناشط فيصل عبد الرزاق البيوش، الذي يعمل مديراً لمكتب الدعم اللوجستي في منظمة "اتحاد المكاتب الثورية" (URB) الداعمة لراديو "فرش" الذي أسسه الإعلامي الراحل رائد الفارس.

وأوضحت أن العملية تمّت خلال مداهمة العناصر للمكتب الذي يعمل فيه الناشط في مدينة سلقين شمالي إدلب، قرب الحدود السورية – التركية.

وبحسب ذات المصادر، فإن العناصر لم يوجّهوا أية تهمة للناشط، لكنّهم رجّحوا أن سبب الاعتقال ربّما يعود إلى انتقاده لتصرفات الهيئة وممارساتها الأمنية في الشمال السوري.

هيئة تحرير الشام تعتقل فيصل عبدالرزاق البيوش مدير المكتب اللوجستي في منظمة اتحاد المكاتب الثورية الجهة المنظمة لراديو فرش بسبب بوست على فيسبوك ينتقد فيه المجلس المحلي لمدينة كفرنبل في سلقين .#JNV pic.twitter.com/Apk90cqNqU

— انتهاكات جبهة النصرة (@JAN_Violations) December 17, 2020

وتتميّز هيئة تحرير الشام بتاريخ من الانتهاكات بحق الصحافيين والناشطين العاملين في مناطقها، ما اضطرّ معظمهم للهروب إلى تركيا ولجوء الكثيرين إلى أوروبا.

وأكّدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في آخر تقرير لها أن قرابة 2116 مواطنا سوريا لا يزالون قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري في مراكز الاحتجاز التابعة لهيئة تحرير الشام، بالرغم من تفشي فيروس كورونا.

وبحسب المركز الصحافي السوري للحريات الصحافية التابع لرابطة الصحافيين السوريين، فإن هيئة تحرير الشام تصدّرت خلال أغسطس/ آب الفائت قائمة الجهات المنتهِكة، لمسؤوليتها عن ارتكاب أربعة انتهاكات، وتلتها الإدارة الذاتية في شمال شرقي سورية، بمسؤوليتها عن ارتكاب ثلاثة انتهاكات.

Original Article

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.