Business is booming.

لاعب هندوراسي يتحدى كورونا ويتألّق مرتدياً القناع الواقي

0

لفت اللاعب الهندوراسي، جيري بينغتسون، الأنظار بعد إصراره على لعب مباراة رفقة فريقه سي دي أولمبيا، وهو مرتدٍ القناع الواقي في ظل تواصل مباريات المنافسة رغم تفشي فيروس كورونا في البلد.

ووضع بينغتسون (33) عاماً قناعاً واقياً عليه شعار النادي ورقمه خلال مباراة إياب ربع نهائي دوري أبطال كونكاكاف أمام أمباكت مونتريال الكندي الذي يدرّبه نجم منتخب فرنسا السابق، تيري هنري، وهي المسابقة التي تضم أندية وسط وشمال أميركا.

وقرّر المهاجم الدولي ارتداء القناع منذ شهر أيلول/سبتمبر الفارط في المباريات، وعند إجرائه التدريبات خشية من إصابته بالفيروس القاتل، وخصوصاً لحماية عائلته التي عبّر في أكثر من مرة، عن تخوفه على حياتهم وفي أن يكون سبباً في وفاة أحدهم.

وعبّر المدير الفني لفريق أولمبيا، بيدرو تروغليو، عن استغرابه من عدم تأثّر نجمه بوضع القناع، فقال في تصريحات نقلتها صحيفة (سي نيوز): "بينغتسون يتألق رغم أنه يحمل القناع، هذا أمر غريب فهو لا يتأثر به، ويواصل التسجيل واللعب بشكل جيد".

وسجّل جيري بينغتسون 9 أهداف كاملة منذ بداية الموسم، وهو دليل على أن الوقاية من المرض لم تكن حائلاً بينه وبين التألّق وقيادة فريقه نحو تحقيق الانتصارات، وسيكون على موعد مع تأكيد قدراته في مباراة نصف نهائي ذات المنافسة، عندما يقابل فريق تيغري المكسيكي.

Jerry Bengtson, Olimpia's captain, is the first player to wear a face mask during a professional football match.
He wore it for a full 90 minutes last night in the CONCACAF Champions League QF against Montreal Impact.
He does it to protect his family, per local reports. 💙 pic.twitter.com/tmJWIPTAV8

— Champions League on CBS Sports (@UCLonCBSSports) December 16, 2020

Original Article

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.