Business is booming.

مصر تدعم السودان ضد الاعتداءات الإثيوبية على حدوده

0

في موقف دبلوماسي نادر وواضح موجه ضد إثيوبيا، أصدرت مصر بياناً يشجب الاعتداء على عدد من عناصر القوات المسلحة السودانية في منطقة جبل أبو الطيور على الحدود مع إثيوبيا، وهي الواقعة التي حدثت أمس الأول بعد يومين من زيارة رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك لأديس أبابا.

وقالت الخارجية المصرية إن القاهرة تتقدم بخالص تعازيها للسودان الشقيق في ضحايا الاعتداء المؤسف الذي تعرض له عناصر القوات المسلحة السودانية مساء يوم الثلاثاء الماضي حول منطقة "جبل أبو طيور" المتاخمة للحدود الإثيوبية، والذي أدى إلى استشهاد عدد من الجنود، وخلّف عدداً آخر من المصابين في صفوف القوات السودانية، إضافة إلى خسائر في المعدات.

وأكد البيان تضامن مصر الكامل مع السودان وحقه في حماية أمنه وممارسة سيادته على أراضيه، وشجبها لهذه الاعتداءات غير المبررة.

وذكر البيان أن مصر تتابع بمزيد من القلق تلك التطورات الميدانية الخطيرة وتأثيرها بالأوضاع الأمنية في المنطقة، وتؤكد ضرورة اتخاذ كل التدابير الممكنة لعدم تكرار وقوع مثل تلك الأحداث مستقبلاً بحق السودان.

وما زالت المفاوضات الثلاثية بين مصر والسودان وإثيوبيا حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة متوقفة منذ الشهر الماضي، بعد عدم اتفاق الأطراف الثلاثة على كيفية استئناف المفاوضات تحت رعاية الاتحاد الأفريقي، وتعليق السودان مشاركته في المفاوضات مع غياب الإرادة السياسية للتوصل إلى حل نهائي.

Original Article

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.