انخفاض عدد المليونيرات الجدد في البنوك الكبرى في أوروبا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 25 مارس 2017 - 9:54 مساءً
انخفاض عدد المليونيرات الجدد في البنوك الكبرى في أوروبا

انخفاض عدد المليونيرات الجدد في البنوك الكبرى في أوروبا

انخفض عدد العاملين الذين يكسبون اكثر من مليون يورو او مليون جنيه استرليني فى اكبر البنوك الاوروبية بشكل حاد فى العام الماضى وهو مؤشر آخر على النفوذ الذى فقده العملاء امام منافسيهم الامريكيين منذ الازمة المالية.

وتبين المؤشرات المبكرة من أربع مؤسسات أوروبية كبيرة أن عدد المتضررين من المخاطر المادية على كتبهم من الذين حصلوا على أكثر من مليون دولار العام الماضي كان أقل بنسبة 32 في المئة خلال عام 2016 عن العام السابق.

وعلى الرغم من أن أسعار الفائدة، والبيئة الاقتصادية والتجارية يبدو أنها تتحسن بالنسبة للبنوك، فإن الاتجاه نحو انخفاض أجور المصرفيين يبدو من غير المحتمل أن يتراجع في أي وقت قريب في أوروبا، حيث تحتفظ البنوك بقبضة صارمة على التكاليف ويجب أن تلتزم بحد أقصى يحدد مكافآت لمرتبات ثابتة خلال مرتين.

وشهد البنك الالماني دويتشه اعادة هيكلة ضخمة لحوالي 9000 وظيفة من خلال خفض وتجميد العلاوات للعديد من الموظفين , كما صرح بنك دويتشه ، والذي يعد أكبر بنك استثماري في أوروبا، هذا العام بأنه سيوقف وضع معايير التعويض الخاصة به ضد شركتي وول ستريت غولدمان ساكس الامريكية ومورغان ستانلي لأنهما أيضا تركزان على الخدمات المصرفية الاستثمارية .

وقد أدى انخفاض عدد المليونيرات ما بعد الأزمة في الوقت الذي شهد خفض عشرات الآلاف من الوظائف بالاضافة إلى تقليص قدرة المساومة على الموظفين.

وقال جيسون كينيدي، الرئيس التنفيذي لشركة التوظيف في مجموعة كينيدي: أنه كان هناك عدد أكبر من العاملين في القطاع المصرفي منذ 10-15 عاما، وهم الآن مسؤولون عن إدارة وظائفهم والتضحية بأجورهم.

وانخفض عدد موظفي المكاتب المصرفية ، بمن فيهم موظفو الخدمات المصرفية التجارية والاستثمارية، في أكبر 12 بنك أمريكي وأوروبي في العالم بنسبة 4 في المئة العام الماضي إلى 53،200 موظف وهذا يقل بنسبة 20 في المائة عن خمس سنوات سابقة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة فور نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.