الصيام يساعد في علاج سرطان الدم خلال مرحلة الطفولة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 13 ديسمبر 2016 - 8:47 مساءً
الصيام يساعد في علاج سرطان الدم خلال مرحلة الطفولة

الصيام يساعد في علاج سرطان الدم خلال مرحلة الطفولة

سرطان الدم الحاد الليمفاوي (ALL)،  هو نوع من أنواع السرطان والذي يبدأ من خلال نمو خلايا غير ناضجة من خلايا الدم البيضاء في نخاع العظم .

ويحدث توقف الخلايا البائية B cell والخلايا التائية T cells عن النضج بسبب نمو اعداد غير ناضجة من خلايا الدم البيضاء والتي تعمل على تصدير خلايا اللوكيميا الى مجرى الدم بعدد يفوق عدد خلايا الدم البيضاء وخلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية السليمة .

وفي حال انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء السليمة , فانه يؤدي الى اصابة المريض بسرطان الدم , اما في حين انخفاض مستويات الصفائح الدموية وخلايا الدم الحمراء فانه يؤدي الى حدوث نزيف غير عادي وفقر الدم , وتشمل علامات وأعراض أخرى سرطان الدم , التعب، وفقدان الشهية والحمى والألم الصدري، والعظام أو المفاصل.

وفقا لجمعية السرطان الأمريكية، فان سرطان الدم الحاد الليمفاوي هو الشكل الأكثر شيوعا من سرطان الدم في مرحلة الطفولة، وهو ما يمثل حوالي 3 من 4 حالات سرطان الدم لدى الأطفال.

ويعد العلاج الكيميائي هو العلاج الأساسي للأطفال المصابون بسرطان الدم الحادي , فيما يعود المرض بعد العلاج في حوالي 15-20٪ من الأطفال الذين يتم علاجهم للجميع .

وبالحديث عن سرطان الدم الليمفاوي الحاد , نشرت دراسة جديدة اليوم الثلاثاء في جامعة تكساس , والتي أكد خلالها ان الصيام يساعد في علاج مرض سرطان الدم الحاد عند الأطفال .

وأكد الباحثون أن الصيام يعمل على تعزيز التأثيرات المضادة للسرطان من العلاج الكيميائي , فيما لم يكشف الباحثون كيفية تأثير الصيام وطريقة الآلية .

ويسعى الباحثون الى فهم أفضل لكيفية تأثير الصيام على الخلايا السرطانية من خلال استعمال نماذج من الفئران مصابة بسرطان الدم الليمفاوي الحاد ومراقبة استجابة الخلايا السرطانية مع النمط الغذائي .

وأظهرت النتائج ان تقييد الغذاء في الفئران أدى الى قتل خلايا سرطان الدم ووقف تطيره في الأنواع الأخرى من المرض , وشملت الطريقة نظام من ست دورات وهي صيام يوم ثم اتباعه بيوم تغذية .

وخلال التجربة التي استمرت لمدة 7 أسابيع , وجد الباحثون أن الفئران التي التزمت بالتقييد الغذائي عن طريق الصيام اختفت لديها خلايا سرطان الدم في نخاع العظم والطحال من خلال تصفية الدم , في حين أن الفئران التي لم تلتزم بالصيام اظهرت النتائج وجود حوالي 68 في المئة من الخلايا السرطانية .

واختبر الباحثون آثار الصيام على نماذج من الفئران مصابة بسرطان الدم النخاعي الحاد  AML) – وهو نوع من سرطان الدم وهو أكثر شيوعا في البالغين , وأظهرت النتائج عدم وجود أي تأثير للصيام عليه .

واختتم الباحثون الدراسة , أن الصيام يساعد على تحسين نشاط مستقبلات هرمون الليبتين المعروفة باسم هرمون الشبع لانه ينظم الشهية .

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة فور نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.