ألمانيا تشترط على تركيا تغيير سياستها قبل البدء بمشاريع التعاون بين البلدين

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 16 سبتمبر 2017 - 6:55 مساءً
ألمانيا تشترط على تركيا تغيير سياستها قبل البدء بمشاريع التعاون بين البلدين

ألمانيا تشترط على تركيا تغيير سياستها قبل البدء بمشاريع التعاون بين البلدين

دعا وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل، الى ضرورة تحسين العلاقات الثنائية  مع الحكومة التركية  بدل عضويتها في الاتحاد الأوروبي وذلك  بعد استمرار الخلافات بين الطرفين مؤكداً على  امكانية فتح أبواب التعاون المشترك بين البلدين بشرط  أن تغيِّر تركيا سياستها العامة  في المنطقة والعمل بمبدأ احترام القوانين الدولية  .

وصرح وزير الخارجية الألماني في مقابلةٍ محلية أُجريت معه : ” نقترح على أنقرة فكرة التعاون الاستراتيجي في المنطقة  بدل محادثات الانضمام، وتوسيع دائرة التعاون غير أنَّ التعاون لا يمكن تحقيقه قبل أن تغير الحكومة التركية سياساتها” ضمن الظروف الحالية .

وقال  “جابرييل” أن بلاده  تفتح يديها للاتفاق مع تركيا وأنها  ترحب بفكرة عقد شراكة استراتيجية مع تركيا كتلك التي ستُعقد بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا عقب خروج بريطانيا من الاتحاد بشكل نهائي وأنَّها لا ترغب باستمرار تأجيج الصراع بين البلدين .

وكان الصراع السياسي بين ألمانيا وتركيا في الشهرين الماضيين قد وصل الى ذروته والتلويح إلى استخدام العقوبات, ودعوات الى وفرض عقوبات على تأشيرات السفر لأعضاء الحكومة التركية في عدة أحداث ومواقف سياسية عامة منها بتبني ألمانيا الموقف المضاد لتركيا في قضية مذابح الأرمن كما تتهمها الدولة التركية بدعم حزب العمال الكردستاني وتوفير حاضنة لأنشطة جماعة غولن التي تتهمها تركيا بالوقوف خلف المحاولة الانقلابية الفاشلة.

و بدأت الوساطات الدولية في بداية شهر سبتمبر/أيلول الجاري الى فتح أبواب الحوار  الدعوة الى تسوية الخلافات التركية الألمانية  .

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلة فور نيوز 24 الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.