Business is booming.

الكونغرس يبطل فيتو ترامب على مشروع قانون الدفاع للمرة الأولى

أبطل الكونغرس الأميركي حق النقض (فيتو) الذي استخدمه الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب ضد مشروع قانون للسياسة الدفاعية، وهي المرة الأولى التي يقوم فيها المشرعون بذلك منذ توليه منصبه قبل نحو أربع سنوات.

وفي جلسة غير عادية بمناسبة رأس السنة الجديدة، قام مجلس الشيوخ، الذي يسيطر عليه الجمهوريون، بسهولة بإبطال حق النقض، ورفض اعتراضات ترامب على مشروع القانون البالغة كلفته 740 مليار دولار، في توبيخ لاذع لترامب قبل أسابيع فقط من انتهاء ولايته.

وانتقد ترامب المشرعين الجمهوريين على "تويتر"، قائلا في وقت سابق من هذا الأسبوع إن "القيادة الجمهورية الضعيفة والمتعبة ستسمح بتمرير قانون الدفاع السيئ".

ووصف ترامب التصويت على إبطال الفيتو الذي يلوح في الأفق، بأنه "عمل مشين من الجبن والخضوع التام من قبل أشخاص ضعفاء لصالح كبار قطاع التكنولوجيا. تفاوضوا على مشروع قانون أفضل، أو احصلوا على قادة أفضل الآن!".

وجاء التصويت بواقع 81 صوتا مقابل 13 في مجلس الشيوخ، بعد تصويت سابق أبطل الفيتو بواقع 322 صوتا مقابل 87 في مجلس النواب على مشروع القانون الذي يحظى بدعم كبير.

ويوفر مشروع القانون زيادة في رواتب القوات الأميركية بنسبة 3 في المائة، ويوجه سياسة الدفاع، ويعزز القرارات المتعلقة بمستويات القوات وأنظمة الأسلحة الجديدة والاستعداد العسكري وسياسة الأفراد والأهداف العسكرية الأخرى.

ولا يمكن أن يدخل العديد من البرامج، بما فيها الإنشاءات العسكرية، حيز التنفيذ، إلا إذا تمت الموافقة على مشروع القانون.

(أسوشييتد برس)

Original Article

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.